;

6 طرق تمكّن مدير المطعم من تحسين إعداد الميزانية والتنبؤ بالأرباح

نوفمبر 6, 2019

cover-image

تعد ميزانية المطاعم والتنبؤ بها من أهم العمليات المالية التي تقوم بها في أعمالك، بغض النظر عن حجمها. لسوء الحظ، العديد من المطاعم يخطئون عند تنفيذها. تؤدي الموازنة والتنبؤ بدقة وكفاءة إلى نمو عمليات مطعمك وتطويرها. لذلك، تحتاج دائمًا إلى البحث عن طرق لتحسين إعداد الميزانية والتنبؤ في مطعمك.

فيما يلي 6 طرق لتحسين إعداد الميزانية والتنبؤ بالأرباح لإنشاء خطة استراتيجية تلبي الأهداف المالية لشركتك.

1.      قم بإعداد الميزانية وفقاً لخطتك، ولا تخطط وفقاً لميزانيتك:

تتطلب موازنة خطتك أن تتخذ قرارات الإنفاق وفقًا لإيراداتك الفعلية، بدلاً من افتراض الفرص التي قد يؤدي إليها هذا الإنفاق أو لا يؤدي إليها. إعداد الميزانية وفقاً للخطة يضع في عين الاعتبار التأثير الحقيقي الذي ستتركه قرارات الإنفاق على الشؤون المالية للمطعم بدلاً من التعامل مع هذا التأثير لاحقًا. كما يساعدك على التعامل مع الفرص التي لم تضفها إلى ميزانيتك الأصلية.

على سبيل المثال، يتمتع مطعمك بفرصة للنمو من خلال الحصول على منافس أو استهداف قاعدة عملاء جديدة. ومع ذلك، يتطلب القيام بذلك تحمل دين كبير من أجل تمويل شراء المطعم المنافس أو شراء معدات جديدة أو مخزون إضافي. ستأخذ إعداد الميزانية وفقاً لخطتك في الاعتبار الآثار التي ستحدثها هذه التكاليف على ميزانيتك على المديين القصير والطويل ومن ثم التخطيط وفقًا لذلك. بدلاً من ذلك، فإن التخطيط وفقاً لميزانيتك سيمضي قدماً في الديون ويستكشف تأثيره على الميزانية لاحقًا.

 

2.      اجعل الموازنة والتنبؤ عمليات مرنة:

التغيير ثابت في أعمال المطاعم على مدار العام. ولهذا، يجب أن تكون أي ميزانية وتنبؤ تقوم به بانتظام قادرة على التكيف مع أي تغيير. وفقًا لذلك، يجب على فريق المحاسبة الخاص بك التعامل مع المقاييس استنادًا إلى أحدث المعلومات. بالإضافة إلى ذلك، يجب أن تتضمن عملياتك مراجعة لميزانيتك وتنبؤاتك، إن لم تكن شهرية، فلتكن فصلية-كل ثلاثة أشهر. لذا، فإن الحفاظ على مرونة هذه العمليات سيؤدي إلى تحسين الدقة الكلية ويؤدي إلى اتخاذ قرارات أعمال أفضل. علاوة على ذلك، سوف تكون قادرًا على إجراء التعديلات اللازمة في الوقت المحدد.

 

3.      تحديد أهداف واضحة:

الغرض من التنبؤ هو توقع المستقبل المالي لمطعمك وإحراز تقدم وتطوير. يساعدك التنبؤ في اتخاذ القرارات التجارية وفهم تأثيرها قبل تطبيقها. يجب أن تكون واضحًا بشأن الأهداف العامة لمطعمك حتى تتمكن من التنبؤ بدقة بالمستقبل المالي لمطعمك.

لذلك، تأكد من أن لديك فهمًا واضحًا لما تريد إنجازه وكيف -ومتى -تريد تحقيق ذلك، من خلال تجنب إجراء تخمينات عشوائية.

 

4.      بناء التوقعات والميزانيات المتجددة:

غالبًا ما يركز قادة المطاعم على التنبؤ بالمستقبل بدلاً من تغييره، وهذا خطأ. لأن هذا يؤدي للفشل إذا لم تتحقق النتيجة المتوقعة. ومع ذلك، فإن التنبؤ المتداول هو إطار عمل جديد يتماشى مع التغييرات التي تحدث الآن ويمكن أن يساعد مديري المطاعم على اتخاذ قرارات أفضل وأكثر صلة واستراتيجية.

الفكرة هي أنه بدلاً من تشغيل مطعم استنادًا إلى ميزانية ثابتة تم إنشاؤها في العام السابق، يتم استخدام التنبؤات المتجددة لإعادة النظر في افتراضات الميزانية وتحديثها على مدار العام. هذا يسمح للمطاعم بتكييف الخطط وتخصيص الموارد بناءً على التغييرات في الاقتصاد وصناعة المطاعم.

يمكّنك تطبيق التوقعات والميزانيات المتجددة من تحديث توقعاتك وميزانياتك بانتظام وفقًا لنتائج الأعمال الحالية الفعلية، وليس وفق ما اعتقده وتوقعه المديرون أنه قد يحدث قبل عدة أشهر. تساعدك هذه العملية على التنبؤ بربع العام القادم، وليس العام بأكمله. بالإضافة إلى ذلك، تتيح لك التوقعات والميزانيات المتجددة إمكانية النظر إلى ما بعد نهاية العام الحالي ومواءمة ميزانيتك مع خطتك المعلنة مع تحسين دقة توقعاتك وميزانياتك عند النظر في التغييرات غير المتوقعة التي قد تحدث.

التنبؤات المتجددة تتميز بأنها:

  • ديناميكية وقابلة للتكيف بشكل جيد مع التغيير
  • يمكنها تحديد الزيادات أو الأخطاء في الميزانية
  • التركيز على العمليات التجارية الحقيقية بدلا من الاختلافات المالية
  • وضع خطة توقعات ناجحة بدلا من أن تكون مجرد ممارسة إلزامية تتم في بداية العام
  • تمكّن قادة المطاعم من مقارنة الأهداف الاستراتيجية والتوقعات الفعلية

 

أمثلة على التوقعات والميزانيات المتجددة:

الميزانية المتجددة

 

5.      قم بتحسين إعداد الميزانية والتنبؤ بالأرباح من خلال تتبع نتائجك وقياسها:

بمجرد تعيين ميزانيتك، انتبه إلى أي تفاصيل بسيطة قد تؤثر على الصحة المالية لمطعمك. فكر في توقع جميع السيناريوهات المحتملة التي قد تحدث من خلال تتبع اتجاهات صناعة المطاعم وسلوكيات العملاء ونشاط المنافسين وتحولات السوق. إذا كنت تتتبع نتائجك، فستتمكن من معرفة كيفية قياسها مقارنة بما تتوقعه وتخطط له. هذا سيساعدك على ضبط العمليات التي تستخدمها لجعلها أكثر كفاءة.

 

6.      استثمر في الحلول الرقمية المناسبة:

يترك برنامج Excel أو برامج جداول البيانات الأخرى مساحة لخطر الخطأ البشري عند القيام بالميزانيات والتوقعات. على العكس، فكر في الاستثمار في نظام المحاسبة السحابي الصحيح لتبسيط عمليات المطعم وجعلها تستغرق وقتًا أقل. يسمح النظام المحاسبي بمزيد من المرونة ويضمن أمانًا أفضل ووفورات في التكاليف. فهو يجعل عمليات إعداد الميزانية والتنبؤ بالأرباح أكثر دقة وأسرع وبدون أخطاء، مما يؤدي إلى اتخاذ قرارات أفضل عبر الأعمال التجارية الأوسع نطاقًا. إذا كنت ترغب في معرفة المزيد حول ما يمكن أن يفعله هذا النظام لمطعمك، فتواصل معنا.