;

العناصر الأساسية لامتلاك ثقافة المطعم التي تفرض نفسها بين المنافسين

نوفمبر 19, 2019

cover-image

تشتهر صناعة المطاعم بارتفاع معدلات دوران الموظفين. نتيجة لذلك، يحتاج قادة المطاعم إلى التفكير كثيرًا في بناء ثقافة مطعم متماسكة ومستدامة ومربحة من أجل إنشاء مكان عمل جذاب والحفاظ على موظفيهم وتحفيزهم. علاوة على ذلك، يحتاجون إلى تبني ثقافة المطعم القوية التي تفرض نفسها وتمكنهم من جذب العملاء وإشراك الموظفين واتخاذ قرارات أفضل.

 

إذن، ما هي ثقافة المطعم؟

ثقافة المطعم هي أمر حيوي لأعمال مطعمك. إنها مجموعة من السلوكيات والمعايير التي يمارسها ويلتزم بها جميع موظفيك بمن فيهم أنت؛ المدير. بالإضافة إلى ذلك، هذا المكون الحي لعمليات مطعمك هو التزام يومي. تشمل ثقافة المطعم الرؤية والقيم والنظم والمعايير والمعتقدات واللغة والرسالة والرموز والافتراضات والعادات.

يتعلق الأمر بإنشاء شخصية لموظفيك وأسلوب تخدم العملاء به من أجل بناء تجربة مميزة للعملاء من شأنها جذب الناس وتشجيعهم على التحدث عن علامتك التجارية. علاوة على ذلك، فإن ثقافة المطعم هي ما يفكر فيه موظفوك ويشعرون به حول مطعمك. وهي تلك الأفكار والمشاعر التي تراكمت مع مرور الوقت عن طريق كل تفاعل لموظفيك مع مطعمك.

تعد ثقافة مطعمك إحدى الطرق الأساسية لتمييز العلامة التجارية لمطعمك وتعزيزها. وهذا يعني أنه طريقتك الخاصة في أداء عملك، مما يؤدي إلى جذب الانتباه وتشجيع العملاء على تجربة مطعمك.

 

عناصر ثقافة المطعم الأساسية:

1.      فريق العمل:

يمتلك موظفوك دور كبير في خلق ثقافة مطعمك. حيث أنهم يحددون سلوك الموظفين الجدد. بمعنى آخر، يقوم الموظفون الحاليون بتمرير ما هو مقبول وغير مقبول لموظفيك الجدد في مكان العمل.

على سبيل المثال، عندما يسمع عضو جديد الأعضاء القدامى يتحدثون عن عميل صعب إرضاؤه، فقد يتبادر إلى ذهنه أنه من الطبيعي التحدث عن العملاء.

عند تعيين موظف جديد، من المهم أن يعتمد قرارك ليس فقط على مجموعة مهاراته، ولكن أيضًا على كيفية توافقه مع ثقافة المطعم التي تسعى لتعزيزها. فالموظفون المناسبون يصنعون الفرق.

 

2.      مكان العمل:

من المؤكد أنك ستختار بعناية الديكور ومناطق جلوس الضيوف في مطعمك لتهيئة الأجواء المناسبة لعملائك. ولكن، هل ستفعل الشيء نفسه مع المناطق التي يراها موظفوك فقط؟

يجب أن تًظهر المساحات المخصصة للموظفين فقط نوع الثقافة التي ترغب في إنشائها. يجب أن تكون مناطقهم مهندمة ونظيفة. فعليك ان تأكد من أن هذه المناطق منظمة ومرتبة. يجب ألا تتسبب هذه المناطق أبدًا في مخاطر السلامة أو تعزز عدم الكفاءة.

بهذه الطريقة، سيشعر موظفوك بالتقدير والاحترام تمامًا مثل العملاء. نتيجة لذلك، سيكون لديهم الدافع لتقديم أفضل خدمة للعملاء.

 

3.      الإجراءات:

يجب عليك تبني سياسات وإجراءات وعمليات وقواعد واضحة من أجل إنشاء مكان عمل منظم حيث يعرف الموظفون بالضبط ما يجب القيام به وكيفية القيام به ومتى يفعلون ذلك. هذا يلعب دورًا كبيرًا في تشكيل ثقافتك وتوضيح كيف تتم الأمور في مطعمك.

إذا كان نظام الإدارة الذي تطبَقه لا يفعل ما تريد، فأنت بحاجة إلى تغيير أسلوبك في إدارة مطعمك. حيث أنك لن تحصل على نتيجة مختلفة إذا واصلت فعل نفس الشيء.

نصيحتنا لك هي الاستثمار في نظام موارد بشرية ذكي يمكنه تنظيم الطريقة التي تتعامل بها مع موظفيك. مع هذا النظام، سيكون موظفيك راضين للغاية. لأنها تنظم العطلات الخاصة بهم، والإجازات، والجداول الزمنية، ونوبات العمل، والرواتب.

 

4.      القيمة والغرض:

قيمة مطعمك ليست مجرد بيان رسالة ورؤية معلق على الحائط. القيمة التي تحددها لمطعمك تشكل ثقافته بشكل جذري. يجب أن يكون الموظفون لديك مقتنعين حقًا بمجموعة المعتقدات التي تود مشاركتها معهم. هذه المعتقدات هي مبادئ غير قابلة للتداول تصب في صلب عملك. بالتأكيد، ستؤثر هذه القيم على الطريقة التي تتصرف بها. وهذا شيء يمكن أن يحفزهم ويثيرهم.

يجب أن تحدد قيمة مطعمك الخصائص التي تريد أن تضيفها إلى نوع ونظام وشخصية مطعمك. بالإضافة إلى ذلك، يوضح نوع بيئة العمل التي ستقوم ببنائها والمحافظة عليها.

على سبيل المثال، قد تكون قيمة مطعمك هي تقديم أفضل أنواع الشاورما في المدينة، وشراء المكونات العضوية المحلية، والحصول على أكثر الموظفين خبرة، والاحترام، والأصالة والاتصال الثقافي، والعمل الجماعي، أو الاستدامة الاقتصادية.

 

من خلال ثقافة المطعم واضحة المعالم والمدعومة، يمكنك أنت وموظفوك اتخاذ قرارات استراتيجية كبيرة جدًا، بالإضافة إلى قرارات يومية أصغر، بثقة والتزام، وسهولة وسرعة. إنه يساعد كل عضو من موظفي مطعمك على تطوير فهم مشترك للشيء الصحيح الذي ينبغي عمله.