;

أهم النصائح لإضفاء الطابع الشخصي على تجربة العملاء في مطعمك

أكتوبر 6, 2019

cover-image

يطلب عملاء اليوم تجارب طعام مخصصة وشخصية. إنهم بحاجة إلى الشعور بالخصوصية والتميز للعودة إلى مطعمك. لذلك، فإن إضافة لمسة شخصية إلى رحلتهم في مطعمك يمكن أن تشكل قراراتهم ومواقفهم تجاه مطعمك.

في مقابلة حصرية مع WIRED، قال المدير التنفيذي لماكدونالدز ستيف إيستربروك إنه بالنسبة لأصحاب المطاعم للانتقال من التسويق الشامل إلى التخصيص الشامل، فعليهم حقًا استخدام بيانات الزبائن داخل النظام البيئي بطريقة مفيدة للعميل. ووفقًا لذلك، أعلنت ماكدونالدز عن أخبار مهمة من خلال استحواذها على Dynamic Yield بقيمة 300 مليون دولار، وهي شركة ناشئة تركز على بناء البيانات والخوارزميات بناء على التفضيلات الشخصية من أجل دفع قرارات الشراء. تشير هذه الخطوة بوضوح إلى تحول نحو استغلال اهتمامات العملاء والتحليلات التنبؤية لتوليد المزيد من الإيرادات.

 

ما هو تخصيص تجربة الزبون؟

إنه فن جعل خدمتك ذات صلة وشخصية قدر الإمكان في كل نقطة اتصال مع عملائك. إنها تتعلق بتسليم رسالة أو قصة إلى عملائك، توضح لهم أنك تهتم بمصالحهم.

 

لماذا يجب على المطاعم تخصيص تجربة زبائنها؟

  • جذب المزيد من الزبائن من خلال المكافآت التلقائية بناءً على إعجاب العملاء
  • إرسال حملات التسويق المخصصة لزيادة الإيرادات
  • تعديل قوائمهم أو عروضهم
  • تقديم تجربة زبائن غير عادية تلبي احتياجات العملاء، سواء في المطعم أو خارجه
  • تطبيق التغييرات على عمليات المطعم من خلال تدريب الموظفين بشكل أكثر كفاءة وسهولة

 

نصائح لتخصيص تجربة العملاء في مطعمك وإضفاء الطابع الشخصي عليها:

1) قم بتخصيص خيارات القائمة والأطباق الخاصة بك:

يبحث عملاء الجيل القادم دائمًا عن قصص مثيرة للاهتمام. يمكنك تقديم الأطباق الغريبة، التي تستند إلى قصة مشهية، لإضفاء نكهة وقيمة لخدمتك. بالنسبة إلى أجيال الألفية الجديدة، تناول الطعام في الخارج هو مزيج من تجربة الطعام والذوق والثقافة الجديدة. يحبون معرفة الطعام الذي يتناولونه وأصله.
ضع في اعتبارك استخدام الروابط المخصصة في موقع الويب الخاص بالمطعم، والذي يوفر طريقة مهمة للغاية للوصول إلى العملاء المستهدفين. تتطابق هذه الروابط مع مفهوم التخصيص، حيث تخبر العملاء ما يمكن توقعه عند النقر على الرابط.
يجب أن يكون لديك أيضًا قائمة طعام أكثر مرونة، مما يسمح للعملاء باختيار طبقهم الخاص أو تصميم وجباتهم.

 

2) إضفاء الطابع الشخصي على أجواء مطعمك:

عندما يختار الناس تناول العشاء في مطعم معين، فإنهم لا يبحثون فقط عن طعام عالي الجودة، ولكنهم يتوقعون أيضًا أجواءً ترحيبية وودية.

يتطلب إشراك عملائك في عملك أن تكون مبدعًا في الأفكار التي تطبقها لتبرز في المنافسة مع المطاعم الأخرى. يمكنك الاستفادة من الأفكار التالية:

  • تقديم ليلة موسيقية.
  • دعوة عملائك لترك ملاحظاتهم على حائط معين للكتابة.
  • تصميم مطعمك وفقا للهوية الثقافية لمدينتك.
  • تنظيم المقاعد والطاولات بشكل مريح للجلوس.

3) إضفاء الطابع الشخصي على حملات الترويج والتسويق:

يمكنك استخدام منصات الوسائط الاجتماعية للوصول إلى المعلومات. يمكن أن تخبرك مراجعة ملفات تعريف ضيوفك بالكثير عن عملائك. ومع ذلك، للحصول على معلومات شخصية أكثر قابلية للاستخدام، حاول تقديم خصومات أو تنظيم مسابقات وسائل التواصل الاجتماعي في مقابل تقديم عنوان البريد الإلكتروني. بما أن البريد الإلكتروني أداة رائعة للتواصل مع عملائك. في الواقع، يمنحك سلوك الزبائن أثناء الزيارة وترددهم على مطعمك نظرة ثاقبة هامة على أنواع الرسائل التي يجب إرسالها لإرضاء عملائك.

على سبيل المثال، تختلف الرسائل التي ترسلها إلى عملائك الأوفياء عن الرسائل التي ترسلها إلى ضيوف جدد. ناهيك عن أن الزبائن الشباب سوف يتلقون رسائل بريد إلكتروني مختلفة عن تلك التي ترسلها إلى كبار السن.

قم بتصنيف عملائك واستخدم هذه المعلومات لإرسال رسائل بريد إلكتروني مخصصة مع عروض مختلفة وعروض خاصة جديدة وأحداث قادمة ستستضيفها. لا توجد طريقة أفضل من التسويق عبر البريد الإلكتروني لإعادة العملاء إلى مطعمك.

فكر في تقديم خصومات أو مكافآت لكل مرة يقومون فيها بتسجيل الوصول إلى مطعمك على وسائل التواصل الاجتماعي، أو استخدامه في الوسوم hashtags.

يمكنك أيضًا الاستفادة من احتفالات أعياد الميلاد من خلال تقديم خصومات، مما يؤدي إلى إرضاء زبائنك وجعلهم يشعرون بالخصوصية وجذب عملاء جدد قد يحضرون الحفلة.

 

4) إضفاء طابع شخصي على إيصالات الدفع:

تعتبر الإيصالات أدوات قوية لتحسين معدل الاحتفاظ بالعملاء وتدريب الموظفين وتجربة الضيف بشكل عام في مطعمك.

أظهرت الأبحاث أن إضفاء طابع شخصي الإيصالات، مثل رسم “الوجوه المبتسمة” وكتابة ملاحظات “شكرًا لك” على فواتير العملاء للتعبير عن الامتنان، يمكن أن يؤدي إلى إكراميات أكبر لطاقم الخدمة. ومع ذلك، يجب عليك الحفاظ على خدمة عالية الجودة تتجاوز توقعات العملاء.

 

نظام إدارة علاقات العملاء (CRM) هو كل ما تحتاج. سيساعدك هذا النظام على أن تكون متصلاً أكثر بالعملاء، وتبسيط عملياتك، وتحسين ربحيتك. CRM هو أداتك لإدارة علاقات وتفاعلات مطعمك مع العملاء والعملاء المحتملين، وفتح قنوات تسويق واتصالات جديدة تعمل على تحسين استبقاء الزبائن وتكرار الأعمال.