;

10 نصائح لتحقيق التميّز في إدارة المطاعم

ديسمبر 15, 2019

cover-image

عزيزي القارئ، إذا كنت تقرأ هذا المقال فيعني هذا أنّه لديك مطعم وتريد تحسينه وزيادة أرباحه، أو أنك تفكر في بدء أعمالك التجارية الخاصّة بالطعام ولا تريد أن تقع في الأخطاء الشائعة.

إذاً، دعنا نقدم لك النصيحة الأولى: تدرب جيداً وافعل أفضل ما بوسعك، واعلم أنّه بفضل التدريب الخاصّ بالمطاعم، سوف تعرف الأدوات والوسائل وأمور التكنولوجيا والموارد البشرية التي سوف تحتاجها لتحقيق التمّيز في إدارة المطعم، نقدم لك في هذا المقال 10 نصائح لتحقيق التميّز في إدارة المطاعم.

 

1. يجب عليك معرفة السوق المحيط بك:

وهذا يعني إنّ معرفة المجال الذي تعمل فيه أمر أساسي: فهم معايير صناعة المطاعم، وما هي أفضل الممارسات، ومن هم مقدمي الخدمات والموردين الموجودين، لكن هذا ليس كل شيء. هل تعرف زبائنك المحتملين؟ وهل مطعمك في موقع جيد؟ هل تعرف من هم منافسيك؟ ما هو الفرق بين عملك وما هو قادم؟ هل هناك فجوة أنت وطبخك فقط يمكنك إكمالها؟

فهم البيئة التنافسية أمر أساسي لأي مالك أو مدير مطعم. خصص وقتاً في جدولك الزمني لاكتشاف محيطك وزيارة منافسيك.

 

2. اعمل على صقل مهاراتك:

إن قوّة مبيعاتك تكمن في الفريق الذي يعمل معك؛ هم وجه عملك، وقبل عدّة سنوات كان من الواضح نقص الاحترافية الموجودة في هذا المجال، لكن بدأ مدراء المطاعم في التدريب جيداً لإدارة مطاعمهم، حيث تؤدي معرفة الأساسيات ومبادئ العمل التوجيهية إلى أن تكون مرتبط مع الواقع.

الآن أصبح من الأسهل بكثير العثور على هذا العامل الجيد الذي نسعى إليه بين مجموعة واسعة من المهنيين الباحثين عن عمل.

احصل على فريق ديناميكي ويمتلك أخلاقيات العمل القويّة، حيث إن تعليم مثل هذه الأمور يعتبر شيء معقد جداً، وعندما تكون المدير و/أو المالك يقع عليك واجب التدريب وتحسين مهاراتهم لزيادة الربحيّة وتحقيق أهداف العمل.

 

3. تطبيق نظام إدارة دقيق:

نعم، أن تحصل على فريق مدرّب وذو سلوك جيّد هو أمر بالغ الأهمية لنجاح عملك وتحقيق أعلى قدر من المبيعات، ولكن حتى يتسنى لكل شيء أن يمشي على المسار الصحيح ينبغي أن يتم تطبيق نظام إدارة دقيق.

يجب أن تكون التكنولوجيا في خدمتك وليس العكس، لذا يجب عليك تكييف هذا النظام ليتم التحكم فيه بشكل جيد في إدارة المخزون، التدفق النقدي، وإدارة البيانات، هذه الأمور لا يمكنك تجاهلها إذا كنت تريد تحقيق النجاح.

 

4. آمن بما تفعله:

ليس بالأمر السهل أن تكون مدير و/أو مالك مطعم. فالخدمة الجيدة تأتي بقدر التضحيات التي يمكن أن تقدمها في سبيل تحقيقها، دون التعرض لأي خسائر قد تسبب ضررا لمطعمك.

فيجب أن تؤمن بما تفعله وأيضاً يجب أن تحبّه، فإذا كنت تفعل ما تحبّ، فإنّك لن تشعر بعبء العمل أبداً.

 

5. اختلط دائماً مع الزبائن وكن واحداً من الفريق:

قد ترى في هذه المهنة بعض المدراء وأصحاب المطاعم الذين يختبئون عندما يدخل زبون من الباب، ولكن يجب عليك أن تكون مسئولا وتقدم أفضل ما لديك من مهارات الضيافة وحسن الاستقبال، وبالتالي سوف ينعكس هذا الموقف على موظفيك، حيث ستحصل على بيئة عمل أفضل، وبالتالي مبيعات أفضل.

 

6. اعطي الزبون أكثر بكثير مما يتوقع:

لنكن صادقين، تناول الطعام في المنزل أرخص بكثير ومع وجود شبكات التواصل الاجتماعي والتكنولوجيا المتوفرة، يمكن لأي شخص أن يقوم بإعداد قائمة جيّدة مريحة في المنزل وطهي الطعام الذي يعجبه، لذلك يجب على المطاعم أن يقدموا المزيد للفوز في المعركة: تناول الطعام في المنزل مقابل تناول الطعام في الخارج.

ما الشيء المختلف الذي ستقدمه لزبونك لاختيار مطعمك يوماً بعد يوم؟ يجب أن تبحث عن فرص لمفاجئة وجذب زبائنك كل يوم.

حيث أنّه لا يأتي جميع الناس لتناول الطعام فقط بل يوجد أسباب أخرى مثل التسلية أو المعاملة الجيدة، والعناية بهم كشخصيات مهمّة، وجوّ المكان(البيئة)، فيجب أن تقدم ما يجعلك مميزا.

 

7. اهتم بنظافة مطعمك:

إن من أول أسباب اختيار الزبون لمطعم معين هو نظافة هذا المطعم، لذا يجب ان تكون حذراً من نظافة مطعمك وتطبيق طاقمك للمبادئ الأساسية للنظافة، بما يمنح الزبون صورة عن نظافة المطعم ويبث في نفسه الثقة للقدوم لمطعمك.

 

8. أنشئ علاقات:

قد يرى الكثيرون أن الاعمال التجارية لا يجب أن يتضمنها علاقات شخصية حيث يرون أن العمل فوق أي علاقات شخصية، ولكن عندما تقوم بالتعامل مع الزبائن بمتوسط 8 ساعات يوميا فإن تعاملك معهم يجب ان يكون شخصياً نوعاً ما، ولكن كمدير مطعم يجب عليك ان تنشئ علاقات مع زبائن مطعمك.

لتحقيق هذا يجب أن تقوم بعملين: استخدام علاقاتك مع الزبائن كوسيلة للتسويق بحيث يخبر زبائنك غيرهم للقدوم لمطعمك بما يحقق لك مبيعات جيدة، كما يجب عليك تشجيع الموظفين على إتباع خطواتك في التعامل مع الزبائن لتحسين زيادة المبيعات. المدير الجيّد يعرف أسماء وأذواق زبائنه الأكثر إخلاصاً ويعرف أيضاً بعضاً من حياتهم الشخصيّة، يجب أن تكون علاقتك معهم وبيئة العمل إيجابية دائماً.

 

9. كن بعيداً عن منطقة الراحة:

بمجرد إنشاء نظام الإدارة الخاص بك، إذا بدأت ترى أنه يوجد تحسن في المبيعات وتحقيق أهداف العمل، يجب أن تبدأ في التخطيط لإجراءات أخرى، سواء التدريب أو الابتكار التكنولوجي، حيث يمكنك أن تقديم دورات تدريبية لموظفيك، كما يجب أيضاً تجديد تصميم بطاقة المطعم مع فنان محلي، وتطبيق استراتيجية بيع الطلبات الإضافية بالتعاون مع منظمة غير حكومية، ينبغي لك أن تكون قائد، وعلى هذا المنوال، يجب أن تكون رؤيتنا طويلة الأجل، ليس سهلاً الخروج من منطقة الراحة، لكنه أمر ضروري للنجاح.

 

10. اهتم بتجديد التراخيص، وإصدار الشهادات، وتطبيق القوانين:

عندما تركز اهتماما كثيراً على المهام اليومية لعملك في وجود شخص يساعدك بهذه المهام، فربما تنسى بعض المواعيد المحددة مثل تجديد أو ترقية التراخيص، والحصول على شهادات معتمدة.

على الرغم من عدم تأثير هذه الأمور في سير العمل في المطبخ أو قاعة تناول الطعام، إلا أنك بدونها لن تتمكن من العمل، لذلك ينبغي أن تولي أهمية كافية، على الأقل لعدم نسيان مواعيد معينة.

إن عملك اليومي كمدير و/أو مالك مطعم في تقديم الطعام أسهل مما يبدو، ومع هذه النصائح العشر، يمكننا التأكد من تحسين الأداء الشخصي والمهني في أعمالك اليومية.

 

مترجم بتصرف لمقال:

10 Tips to achieve excellence in managing a restaurant

لكاتبه:

OSCAR CARRION