;

أفضل 5 وظائف إدارية لتطوير عمليات مطعمك

نوفمبر 3, 2019

cover-image

في بيئة الأعمال سريعة التغير اليوم، لا يمكن لمعظم المطاعم الاستمرار ما لم تتم إدارتها بشكل فعال عبر وظائف إدارية معينة. وقد تم تعريف الإدارة بأنها عملية اجتماعية ديناميكية تنطوي على مسؤولية التخطيط والتنظيم الفعال والاقتصادي لعمليات مطعمك لتحقيق أهداف معينة. بالإضافة إلى ذلك، الإدارة هي العملية التي تعمل على تحسين الموارد البشرية والمادية والمالية لمطعمك لتحقيق أهدافه بشكل فعال.

علاوة على ذلك، تشتمل الإدارة على العديد من الأنشطة مثل التخطيط والتسويق وصنع القرار والشراء والتنظيم والقيادة والتحفيز والتحكم في الموارد البشرية والمالية والمادية والمعلومات في مطعمك للوصول إلى أهدافه بفعالية وكفاءة.

في هذه المقالة، نناقش أفضل 5 وظائف إدارية أساسية لتطوير عمليات مطعمك، حيث يسيران جنبًا إلى جنب مع مبادئ الإدارة. هذه الوظائف هي:

  1. التخطيط
  2. التنظيم
  3. التوظيف
  4. التوجيه
  5. التحكم

 

1.     التخطيط:

وفقًا لـ KOONTZ، “يقرر التخطيط مقدمًا -ما يجب القيام به ومتى يجب القيام به وكيفية القيام به. إنه يسد الفجوة بين موقعنا الآن وأين نريد أن نكون “.

الخطة هي عبارة عن مجموعة من الإجراءات المحددة مسبقًا والتي تمكنك من ممارسة عمليات حل المشكلات واتخاذ القرارات وتحديد مسارات العمل لتحقيق الأهداف المرجوة. وبالتالي، فإن التخطيط هو تمرين فكري للتفكير في الأدوات وطرق تحقيق الأهداف المستقبلية واستخدام الموارد البشرية وغير البشرية بشكل صحيح لتجنب الالتباس والشكوك والمخاطر والهدر، وما إلى ذلك.

كما أن التخطيط هو نشاط منظم يتضمن النظر في وقت مبكر، وتوقع الصعوبات واقتراح حلول للتغلب على هذه الصعوبات. التخطيط مستمر ولا ينتهي أبدا، وهو يمثل وظيفة الإدارة الأكثر أهمية لأن الوظائف الأخرى تعتمد على الخطط.

التخطيط له خصائص معينة مثل التنبؤ والأهداف وصنع القرار والمرونة والبيانات. التخطيط ليس مهمة حصرية لكبار المسؤولين التنفيذيين؛ حيث أنه ينطبق بالتساوي على إدارة المستوى الأدنى. وعناصر التخطيط هي الأهداف والسياسات والقواعد والإجراءات والبرامج والجداول الزمنية والميزانية والتنبؤ.

 

ما أهمية وضع خطط سليمة؟

  • تحسين وزيادة قدرات الإدارة.
  • مواجهة الشكوك في المستقبل.
  • التكيف مع البيئات المتغيرة وتعديل الممارسات وفقاً لها.
  • تجنب اتخاذ قرارات متسرعة.
  • تخفيض التكلفة الإجمالية.
  • تحسين الدافع والمعنويات لموظفيك.
  • ضمان الوحدة من خلال العمل والسيطرة الفعالة

 

كيف تخطط؟

اكتساب المعرفة وجمع البيانات:

افهم أهداف مطعمك وحدد الموارد المتاحة لديك. حيث يجب عليك معرفة كيفية عمل نظام المبيعات والأساليب المختلفة التي يمكن أن تزيد بشكل فعال من مبيعات مطعمك وتعظيم معدل دوران طاولات مطعمك.

كن استباقيًا، وتوقع، وانظر إلى المستقبل:

تحتاج إلى فهم أهدافك قصيرة الأجل وطويلة الأجل التي يهدف المطعم إلى تحقيقها. علاوة على ذلك، فكر في عمل تنبؤات حول الظروف المستقبلية لتحقيق هذه الأهداف. عند التخطيط، يجب أن تأخذ في الاعتبار أي اختلافات بسيطة مثل التغييرات في سلوك العملاء بسبب الركود في الاقتصاد والتغيرات في البيئة التي تؤثر على تكاليف الغذاء.

حدد أهدافك:

بمجرد فهم الهدف التنظيمي والموارد المتاحة والتوقعات المستقبلية لتحقيق الأهداف، فإنك تحتاج إلى تحديد العمليات المحددة والأهداف التفصيلية اللازمة لتحقيق الهدف الأكبر. قد ترغب في إنشاء خطة تسويقية لزيادة المبيعات، الأمر الذي يتطلب من الموظف المسؤول عن التسويق إجراء أبحاث السوق والتوصل إلى أفكار جذابة. كلما زادت الأهداف والعمليات التفصيلية التي يمكنك تحديدها، كانت الخطة أفضل.

بناء هياكل مرنة:

قد لا تسير الأمور دائمًا وفقًا للخطة، وبالتالي يجب أن تكون خطتك مرنة. على سبيل المثال، قد يضطر فريقك المالي إلى خفض تكاليف فريق المبيعات لديك، ويجب أن تكون على دراية بالتأثير الذي قد يحدثه ذلك على حملتك التسويقية الجديدة.

 

2.     التنظيم:

وفقًا لهنري فايول، “إن تنظيم عمل تجاري هو تزويده بكل شيء مفيد أو وظيفي، أي المواد الخام والأدوات ورأس المال والموظفين”. إنها عملية الجمع بين الموارد المادية والمالية والبشرية وتعزيز علاقتها الإنتاجية لتحقيق الأهداف التنظيمية. عندما تنظم عمليات مطعمك، عليك:

  • تحديد الأنشطة الخاصة بك.
  • تصنيف وتجميع هذه الأنشطة.
  • تعيين المهام لموظفيك.
  • تفويض السلطة وإنشاء مستويات المسؤولية.
  • تنسيق علاقات السلطة والمسؤولية.

توجه الإدارة وتنسق وتتحكم في الأعمال من خلال التنظيم. ومع ذلك، تجدر الإشارة إلى أن الهيكل التنظيمي الجيد في حد ذاته لا يضمن نجاح مطعمك، كما أن أفضل أداء في جميع مجالات الإدارة الأخرى يصبح غير فعال ومحبط بدون الهيكل التنظيمي الصحيح. لذا يجب ضمان كفاءة التنظيم وتجنب سوء الفهم والارتباك والخيانة والخمول.

كيفية تنظّم:

عمل قائمة بجميع الأنشطة وتصنيفها:

تحديد الأدوار والعمليات والأنشطة المختلفة اللازمة لتحقيق الأهداف. وضح أدوار الموظفين والمهام المختلفة والعمليات المحددة التي سيقوم بها كل موظف.

تعيين المهام للموظفين وتوفير الموارد:

تعيين واجبات محددة للموظفين الأكثر تأهيلا وتوفير الموارد للعمليات.

تنسيق وتفويض السلطة والمسؤولية:

أنت، كمدير، لا يجب أن تمتلك كل سلطة وسلطة اتخاذ القرار. بدلاً من ذلك، حاول تفويض السلطة وتنسيقها لمطابقة الوظيفة العامة لمطعمك وهيكل الأهداف.

 

3.     التوظيف:

وفقًا لـ Kootz & O’Donell، “تتضمن الوظيفة الإدارية للتوظيف إدارة الهيكل التنظيمي من خلال الاختيار المناسب والفعال وتقييم الموظفين لملء الأدوار المصممة من خلال الهيكل”. الغرض الرئيسي من التوظيف هو توظيف الرجل المناسب في الوظيفة المناسبة. بالإضافة إلى ذلك، اكتسب التوظيف أهمية أكبر في السنوات الأخيرة بسبب تقدم التكنولوجيا وزيادة عبء العمل وتعقيد السلوك البشري وما إلى ذلك.

كيف توظّف؟

تخطيط القوى العاملة:

قم بتقدير عدد الموظفين الذين تحتاجهم، وابحث عن الموظفين المناسبين، وقم بتعيين الموظفين المثاليين.

التوظيف الفعال والاختيار المناسب للموظفين.

التدريب والتطوير السليم:

فكر في إنشاء برامج تدريبية، حيث يتعين عليك التأكد من امتلاك موظفيك للمهارات العليا في صناعة المطاعم.

الأجور والرواتب والمكافآت:

مكافأة الموظف ضرورية في جذب المواهب المناسبة دون المساس بأموال المنظمة. إذا لم تقدم حزمة مكافأة تنافسية، فسيذهب الموظفون إلى منافسيك.

تقييم الأداء والترقيات:

فكر في تزويد موظفيك بملاحظات حول أدائهم. يمكن أن تلعب التعليقات دورًا مهمًا في تحفيز الموظفين وتحسينهم. هناك طريقة لمكافأة وتحفيز موظفي مطعمك، وهي تقديم ما يكفي من فرص نقل الأدوار والترقيات من أجل ضمان عدم مغادرة الموظفين الموهوبين الذين جذبتهم إلى أي مكان آخر.

 

4.     التوجيه:

تعمل الوظيفة الإدارية هذه على تنشيط الأساليب التنظيمية للعمل بكفاءة لتحقيق الأهداف التنظيمية. التوجيه هو المحرك الذي يدفع الناس إلى بدء العمل لأنه يتعامل مباشرة مع التأثير والتوجيه والإشراف والدافع لتحقيق الأهداف التنظيمية. يضمن أن الموظفين قادرون على أداء مهامهم بفعالية ويضمن زيادة الإنتاجية.

كيف توجّه؟

الإشراف:

يتعين عليك كمدير الإشراف على أداء موظفيك ومراقبته وتوجيهه. يجب عليك أيضًا دعم الموظفين وتوجيههم عندما لا تسير الأمور كما هو مخطط لها. علاوة على ذلك، فكر في تطبيق تقارير التقييم وعقد اجتماعات مع موظفيك لمناقشة كيفية سير العمل في مطعمك. يمكنك أيضًا دعمهم بتوفير المواد التدريبية لمساعدتهم على تحسين أدائهم.

التحفيز:

يتعلق الأمر بإلهام أو تحفيز أو تشجيع موظفيك على تحسين أدائهم. تزويدهم بردود فعل إيجابية وسلبية. بالإضافة إلى ذلك، فكر في تقديم الحوافز الإيجابية والسلبية والنقدية وغير النقدية.

القيادة:

مهارات القيادة هي شيء يجب على المدير الجيد أن يضعه في الاعتبار. يجب عليك التأثير على موظفيك وإلهامهم وإنشاء نموذج يحتذى به. دعهم يشعرون أنك جزء أساسي من عملية تحقيق الأهداف.

التواصل:

التوجيه يعتمد على التواصل الفعال. كمدير، يجب عليك إنشاء مكان عمل يسمح لقنوات اتصال مختلفة من تمرير المعلومات إلى تبادل الآراء. تأكد من أن قنوات الاتصال المختلفة هذه ليست فقط بينك وبين موظفيك، ولكن أيضًا بين الموظفين ومستويات الإدارة المختلفة.

 

5.     التحكم:

وفقًا لما ذكره ثيو هيمان، “التحكم هو عملية التحقق مما إذا كان قد تم إحراز تقدم مناسب نحو الأهداف والغايات أو التصرف إذا لزم الأمر، لتصحيح أي انحراف”. تحتاج إلى قياس وتصحيح أداء موظفيك وأنشطتهم لضمان تحقيق الأهداف والخطط المحددة مسبقًا لمطعمك.

كيف تتحكّم؟

تحديد معايير الأداء القياسية:

ابدأ بتحديد معايير الأداء التي تهدف إليها. يجب تحديد هذه المعايير مع مراعاة الأهداف التنظيمية وتخطط لتعيين مجموعة من القياسات تخبرك أنك على الطريق الصحيح.

قياس الأداء الفعلي:

يجب عليك مراقبة الأداء الفعلي وفقًا للمعايير والقياس الذي حددته. يمكنك الاعتماد على مراجعات الأداء والبيانات والمعلومات الكمية الفعلية التي جمعتها من البداية.

مقارنة الأداء الفعلي بالمعايير المحددة:

بعد تلقي مراجعات الأداء، قم بمقارنتها بالمعايير المحددة. بمقارنتها، يمكنك تحديد مجالات المشكلات أو الإشارة إلى نماذج العمل التي تعمل بالفعل بكفاءة أكبر.

إجراء التصحيحات:

مع البيانات التي جمعتها ومراجعات الأداء التي تضعها في الاعتبار، يمكنك اتخاذ أي إجراء تصحيحي أساسي لضبط أداء موظفيك وتحسين عمليات مطعمك.

 

من الناحية النظرية، قد يكون من المناسب فصل وظائف الإدارة؛ إلا أنه في الممارسة العملية فإن هذه الوظائف متداخلة وغير قابلة للتجزئة. حيث تمتزج كل وظيفة مع الوظائف الأخرى وتؤثر كل وظيفة على أداء غيرها من الوظائف الإدارية.